منتدى الشوره


بسم الله الرحمن الرحيم
نرحب بكم زوارنا الاعزاء في منتداكم منتدى الشوره . وتكتمل فرحتنا بأنضمامكم والتسجيل فيه.
الادارة

منتدى الشوره

أجتماعي ثقافي علمي
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
نرحب بالاعضاء الجدد في منتدى الشوره وندعوهم الى المساهمه الجادة في المنتدى ورفده بالمواضيع الهامه والمفيدة... ومن الله التوفيق ...ادارة المنتدى

شاطر | 
 

 معمر القذافي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رافع الهويدي
المشرف المتميز
المشرف المتميز


النــقاط : 4998


مُساهمةموضوع: معمر القذافي   2012-01-08, 19:25

معمر القذافي



زعيم وقائد الثورة في ليبيافي المنصب1 سبتمبر 1969سبقهمنصب مستحدثتاريخ الميلاد7 يونيو 1942 (1942-06-07) (العمر 68)مكان الميلادسرت، ليبيا الإيطالية العقيد معمر القذافي هو زعيم ليبيا (مواليد سرت، ليبيا في 1942) وقائد الثورة في الجماهيرية
- كما يقدم نفسه. كما أنه يشغل منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة منذ عام
1969، وشغل منصب رئيس مجلس قيادة الثورة في الفترة (1969 -1977). وهو صاحب
أطول فترة حكم لليبيا منذ أن أصبحت ولاية عثمانية عام 1551. كما يعتبر حاليا، أقدم حاكم على وجه الأرض.[1][2]
جاء إلى السلطة في ليبيا عام 1969 في انقلاب أبيض قام به من كانوا يعرفون بالضباط الأحرار الذين أنهوا الملكية وأطاحوا بالملك محمد إدريس السنوسي فيما أطلق عليه لاحقا ثورة الفاتح من سبتمبر. سمى الضباط الليبيون حركتهم بالضباط الأحرار تيمنا بحركة الضباط الأحرار المصرية التي أطاحت هي الأخرى بالملكية في مصر عام 1952.[3]
يعتبر الزعيم الليبي معمر القذافي من القادة العرب الذين تبوؤا السلطة في
النصف الثاني من القرن العشرين بعد الصحوة القومية وجلاء الاستعمار الغربي
عن العالم العربي بشكل عام.[3] فكانت له ميول قومية عربية في بداياته، حيث إتجه إلى أكثر من دولة لإعلان الوحدة كما حدث مع تونس ومصر وسوريا، إلا أن محاولاته جميعها بائت بالفشل. وسرعان ماتحول مشروعه القومي العربي إلى مشروع أفريقي، وهذا مادعاه إلى إطلاق لقب "ملك ملوك أفريقيا" على نفسه.[4] [5]
أثارت أفكاره التي يطرحها الكثير من الجدل والاستهجان من قبل الكثير داخل
وخارج ليبيا، خاصة بعد إستفرداه بالقرار في البلاد لمدة تزيدة عن أربعة
عقود وإتهامه مع عائلته بتهم الفساد وهدر مقدرات البلاد لسنين طوال وقمع
الحريات العامة، بالرغم مما يطرحه من فكر جماهيري بالمشاركة بالسلطة، والذي أوجده في السبعينيات من القرن الفائت حسبما يقدمه في كتابه الأخضر.[6]
حيث مضى على استلامه السلطة في ليبيا نحو 42 عاما، وبنى نظاما غريب
الأطوار لا نظير له في العالم على الإطلاق، ليس بالجمهوري ولا الملكي،
وإنما هو مزيج من أنظمة قديمة وحديثة، يدعي أنه لا يحكم وإنما يقود ويتزعم،
ولكن الواقع يشير إلى أنه يكرس كل الصلاحيات والمسؤوليات في يديه.
تعرض القذافي خلال فترة حكمه الطويلة للكثير من الأزمات، ودخل في العديد من
الصراعات سواء مع الدول العربية أو مع الغرب، وبدأ حياته السياسية في
الحكم راديكاليا وثوريا، لكنه أصبح مع الوقت مقربا من خصومه السابقين لا
سيما مع الدول الغربية التي أصبحت في السنوات الأخيرة من أبرز الشركاء
التجاريين والأمنيين للنظام الليبي.[7]
يشار بالذكر إلى أن موجة عارمة من الشعب الليبي قد هبت منذ يوم الثلاثاء 15 فبراير 2011 م (ثورة 17 فبراير) ضمن موجة الاحتجاجات التي شهدتها البلدان العربية مؤخرا، وما زالت جارية لحد الآن لإسقاط نظامه، والتي أستخدم ضدها القذافي مرتزقة أفارقة مأجورين، أسوة باستخدام الطائرات والمدفعيات لقمعها.[8]
حياته الشخصية

اسمه الكامل هو معمر محمد عبد السلام أبو منيار القذافي، من قبيلة القذاذفة. ولد في 7 يونيو 1942 في قرية اسمها جهنم بالقرب من (شعيب الكراعية) في وادي جارف بمنطقة سرت. أرسله والده إلى مدينة سرت حيث أخذ الابتدائية عام 1956 م, ثم انتقل إلى مدينة سبها
في الجنوب, عاش في كنف أمه, وتزوج من السيدة فتحية خالد وله منها ابنه
البكر محمد القذافي، ثم طلقها في وقت مبكر وتحديداً بعد اتلامه السلطة
وتزوج من السيدة صفية فركاش من مدينة البيضاء، التي له منها سبعة أبناء. وأكبر أولاده محمد القذافي من زوجته الأولى ويليه سيف الإسلام القذافي من الثانية ويليه الساعدي والمعتصم بالله وسيف العرب وهانيببال والخميس. ابنته الوحيدة هي عائشة القذافي.
وقد وصفته برقية صادرة من سفير الولايات المتحدة في طرابلس جين كريتز في
عام 2009 بأنه "شخصية زئبقية وغريب الأطوار، يعاني من عدة أنواع من الرهاب،
يحب رقص الفلامنكو الإسباني وسباق الخيل، يعمل ما بدا له ويزعج الأصدقاء
والأعداء على حد سواء". وتضيف البرقية أن القذافي يصاب بنوبة من الخوف
اللاإرادي من المرتفعات لذلك فهو يخشى الطوابق العليا من البنايات، كما أنه
يفضل عدم الطيران فوق الماء.[3][9]
زوجاته

  • فتحية نوري خالد
    زوجة العقيد الأولى، لم تكن قبل استلامه السلطة ممرضة بل كانت مدرّسة أنجب
    منها أكبر أنجاله (محمد)، ويقال أن زواجهما استمر شهورا فقط، أما بعد
    استلامه السلطة فاقتصرت علاقات الرجل –بحسب ما يتسرب– داخل صفوف الممرضات.



  • صفية فركاش
    زوجة القذافي الثانية وهي ممرضة ليبية تعرف عليها أول مرة أثناء خضوعه
    للعلاج في أحد المستشفيات وأنجب منها أولاده السبعة الآخرين. وهي تتنقل في
    أرجاء البلاد بطائرة خاصة، وينتظرها موكب من سيارات المرسيدس في كل مطار
    تصل إليه، تتسم تحركاتها بالتكتم. استضافت مأدبة في مجمع باب العزيزية
    بمناسبة الذكرى السنوية للثورة، وكان الحدث يتسم بالطابع الاحتفالي ولكنها
    خلت من مظاهر التبذير. تنحدر من مدينة بنغازي.

  • أبناؤه

    فيما يلي نبذة عن عائلة القذافي، حسب ما ورد في برقيات السفارة الأميركية في ليبيا التي سربها موقع ويكيليكس:[3]
    1- محمد:
    الابن البكر من زوجة القذافي الأولى. يرأس اللجنة الأولمبية الليبية التي
    تملك الآن 40% من شركة المشروبات الليبية، وحاليا هي صاحبة امتياز شركة
    كوكاكولا في ليبيا. كما يدير لجان البريد العام والاتصالات السلكية
    واللاسلكية.
    2- سيف الإسلام القذافي
    ثاني أكبر أبناء القذافي، وينظر إليه طوال السنين الماضية على أنه الزعيم
    الذي يجري تحضيره لخلافة والده. ظهر بعد أيام من اندلاع الاحتجاجات على
    شاشات التلفزيون وخاطب الأمة محذرا من نشوب حرب أهلية.
    مهندس وحائز على شهادة الدكتوراه من كلية العلوم الاقتصادية في لندن،
    ويعتبر وجه النظام في الخارج. ينادي بالإصلاح السياسي والاقتصادي، ويدعم
    دور المنظمات غير الحكومية من خلال ترؤسه مؤسسة القذافي الخيرية العالمية.
    السفارة الأميركية في طرابلس قالت عنه "لقد كان دور سيف الإسلام الرفيع
    المستوى كواجهة دولية للنظام بمثابة نعمة ونقمة عليه. عزز صورته ولكن
    العديد من الليبيين ينظرون إليه باعتباره شديد الاعتداد بنفسه وحريصا على
    استرضاء الأجانب".
    رافق سيف الإسلام المتهم الرئيسي في تفجير لوكربي عبد الباسط المقرحي الذي
    كان مدانا بالسجن مدى الحياة في أسكتلندا، لكن السلطات هناك أفرجت عنه عام
    2009 وسمحت له بالعودة إلى ليبيا لإصابته بالسرطان وبداعي السماح له بالموت
    في بلده وبين أهله.
    وبحسب البرقيات الأميركية التي سربها موقع ويكيليكس فإن طريقة حياة سيف
    الإسلام المتحررة وسط مجتمع عرف عنه التحفظ أسفر عن وجود خلافات بينه وبين
    إخوانه.
    3- الساعدي: ثالث أبناء القذافي، يعرف عنه سوء السلوك
    وله ماض مضطرب يتضمن اشتباكات مع الشرطة في أوروبا (خصوصا إيطاليا)، وتعاطي
    المخدرات والكحول والاحتفالات المستمرة، والسفر إلى الخارج رغم أنف والده.
    لاعب كرة قدم محترف سابق (لعب موسما واحدا مع بيروجيا وكان في دوري الدرجة
    الأولى في إيطاليا. يملك حصة كبيرة في فريق الأهلي أحد أكبر فريقين لكرة
    القدم في ليبيا، وترأس الاتحاد الليبي لكرة القدم). يحمل شهادة في الهندسة
    وعمل لفترة وجيزة ضابطا في وحدة للقوات الخاصة.
    لديه قوات خاصة به استخدمها للحصول على امتيازات تجارية. يمتلك شركة إنتاج تلفزيوني ويقال إنه شارك في سحق الاحتجاجات في بنغازي.
    4- معتصم:
    رابع أبناء القذافي، مستشار والده للأمن القومي وكان حتى وقت قريب يتمتع
    بحظوة كبيرة. في عام 2008 طلب مبلغ 1.2 مليار دولار لإنشاء وحدة عسكرية أو
    أمنية شبيهة بتلك التي يقودها أخوه الأصغر خميس. فقَد السيطرة على العديد
    من مصالحه التجارية الشخصية بين عامي 2001 و2005 عندما استغل إخوته غيابه
    وفرضوا سطوة شركاتهم الخاصة على البلاد. وصفه السفير الصربي في ليبيا بأنه
    "لا يتمتع بذكاء حاد". يذكر أنه على خلاف مع سيف الإسلام.
    5- هانيبال:
    خامس أبناء القذافي، متقلب وسجله مليء بالمواجهات مع السلطات في أوروبا
    وأماكن أخرى. اعتقل في جنيف على خلفية اتهامات بضرب خدمه مما أدى إلى أزمة
    دبلوماسية بين ليبيا وسويسرا انتهت بتوقف سويسرا عن ملاحقة هنيبعل بعد
    تهديدات ليبية بسحب الاستثمارات.
    في ديسمبر/كانون الأول 2009، استدعى العاملون في فندق كلاريدج بالعاصمة
    البريطانية لندن الشرطة بعد سماعهم صراخا صادرا من غرفة هنيبعل، وقد وجدت
    امرأة تدعى ألين سكاف –التي هي زوجته اليوم- ووجهها مليء بالجروح ولكنها لم
    تتقدم بشكوى ضده وادعت أن الجروح نتيجة تعثرها وسقوطها على الأرض.
    6- خميس:
    نجل القذافي السادس، "يحظى باحترام" كقائد وحدة للقوات الخاصة -الكتيبة
    32- أو لواء خميس، وهو لواء تم تدريبه في روسيا ويضطلع على نحو فعال بحماية
    النظام. يقال إن الوحدة شاركت في قمع الاضطرابات في بنغازي.و الذي توفى
    حديثا في القصف التحالف(أمريكا بريطانيا وفرنسا) لعام 2011.
    7- عائشة
    ابنة القذافي وتضطلع بدور الوسيط في حل الخلافات العائلية، وتعمل في مجال
    المنظمات غير الحكومية. يتذكر الليبيون استقدام المغني العالمي ليونيل
    ريتشي إلى ليبيا منذ عدة سنوات ليغني في حفل عيد ميلادها.
    8- هناء: "ابنة" القذافي المتبناة، قتلت في القصف الأميركي لطرابلس عام 1986.
    9- سيف العرب:
    أقل أبناء القذافي الثمانية شهرة. يقال إنه يعيش في ميونيخ بألمانيا حيث
    يقال إنه يدير عددا من المصالح غير الواضحة المعالم، ويعرف عنه قضاء الكثير
    من وقته في الحفلات.
    10- ميلاد: "الابن" السابع للقذافي، وهو ابن شقيقه الذي تبناه.

  • أفكاره وطروحاته



    يطرح معمر القذافي نظريه سياسية في الحكم تقوم على سلطة الشعب عن طريق
    الديمقراطية المباشرة من خلال المؤتمرات الشعبية الأساسية كأداة للتشريع
    واللجان الشعبية كأداة للتنفيذ ويقدم شرحا وافيا عنها في الكتاب الاخضر الذي ألفه في سبعينيات القرن العشرين الماضي والذي يحتوي أيضا نظرية تطرح الاشتراكية بصورة لم تظهر من قبل وطرحا للركن الاجتماعي لهذه النظرية التي تعرف بالنظرية العالمية الثالثة تمييزا لها عن سابقتيها الرأسمالية والماركسية.
    ويقول معمر القذافي عنها أنها خلاصة التجارب الإنسانية ويقدم معمر القذافي
    من خلال تجربته في العمل السياسي عندما كان طالبا أداة سياسية فريدة من
    نوعها تعرف باللجان الثورية ليس من بين أهدافها الوصول إلى السلطة وله
    أيضاً آراء في القضايا الدولية وقضايا البيئة ومقترحات لحلولها يطرحها من
    خلاله أفكاره من أجل حل لما يسمى بمشكلة الشرق الأوسط المزمنة والتي تتمحور
    حول الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي وهي الرؤية التي ضمنها في الكتاب الأبيض (إسراطين)
    الذي يورد آراء وتصورات لعرب ويهود وساسة من الغرب ومشاريع دولية تزكي
    وتؤيد الحل الذي يقترحه في الكتاب الأبيض بإقامة دولة واحدة مندمجة
    للفلسطينيين واليهود ووفق قراءة ورؤية لجذور المشكل ومسبباته وأبعاده كافة

  • نحو العرب


    القذافي بين حافظ الأسد، وأنور السادات في 1971.


    كوّن القذافي مجموعة من الضباط عام 1964، ولعب دورا جوهريا في الانقلاب على
    الحكم السنوسي في ليبيا في الأول من سبتمبر/أيلول 1969، وتم إعلان
    الجمهورية في ليبيا التي تحول اسمها فيما بعد إلى الجماهيرية.
    عرف عن القذافي ارتباطه القوي بالزعيم الراحل جمال عبد الناصر، ودعواته
    القوية للوحدة العربية، حتى إنه كان من المتحمسين للوحدة الاندماجية مع
    جيرانه من العرب مثل مصر وتونس، لكن هذه الحماسة ما لبثت أن خبت في مراحل
    لاحقة، حيث تخلى عن العمق العربي لليبيا لصالح العمق الأفريقي، حتى إنه وضع
    خريطة أفريقيا بدلا عن خريطة الوطن العربي كإحدى الخلفيات الرسمية في
    الدولة، ودعا للوحدة الأفريقية كما فعل من قبل مع الدول العربية، قبل أن
    يسمي نفسه ملك ملوك أفريقيا.
    في عام 1976 نشر القذافي كتابه الأخضر وجعله أيقونة لجماهيريته، وعرض فيه ما سماها النظرية العالمية الثالثة التي اعتبرها تجاوزا للماركسية والرأسمالية، وتستند إلى حكم الجماهير الشعبية، وتم اعتماد اللون الأخضر لونا رسميا في البلاد.
    عرف عن القذافي تطرفه في الكثير من القضايا، ومحاولاته الخروج عن المألوف
    والسائد، حتى في قضايا متفق عليها، ومن بين ذلك مثلا موقفه من القضية
    الفلسطينية ودعوته لتأسيس دولة سماها "إسراطين" تجمع بين فلسطين وإسرائيل، وقراره التخلي عن التقويم الهجري، وتبني تقويم جديد وفريد لليبيا يبدأ من وفاة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، واعتماد تسميات مختلفة عما هو سائد من أسماء للشهور.
    قيل أن الزعيم جمال عبد الناصر لقبه ب- "أمين القومية العربية والوحدة العربية".[10] وانشغاله بالهموم القومية جعلته دائماً المبادر إلى إطلاق العديد من التجارب الوحدوية :

  • ميثاق طرابلس الوحدوي في 27 ديسمبر 1969 بين مصرالسودانليبيا.
  • إعلان القاهرة في سنة 1970 الذي استند إلى مبادئ الثورة، الحرية، الاشتراكية، الوحدة بين البلدان الثلاث.
  • اتحاد الجمهوريات العربية 17/4/1971 بين ليبيا، مصر، سوريا باعتبارهما النواة الأساسية لتحقيق الوحدة الشاملة.
  • الوحدة الاندماجية بين ليبيا ومصر سنة 1972.
  • المسيرة الوحدوية التي قادها من رأس أجدير متجهة إلى مصر في 18 يوليو 1973، حيث قام بتدمير البوابة الحدودية.
  • بيان جربة لإقامة الجمهورية العربية الإسلامية بين ليبيا وتونس بورقيبة في 12 أبريل 1974
  • بيان حاسي مسعود الوحدوي بين ليبيا والجزائر 28 ديسمبر 1975.
  • المساعي الوحدوية مع سوريا والسودان لتحقيق الاندماج السياسي والاقتصادي.
  • بيان وجدة الوحدوي بين المغرب وليبيا في18 اغسطس 1984 لإقامة الاتحاد العربي الإفريقي.
  • دعوة الأقطار العربية في سنة 1988 إلى الانضمام للاتحاد العربي الإفريقي الذي اقامه مع المغرب سنة 1984.
  • المشروع الوحدوي الذي قدمه في مؤتمر القمة العربي لسنة 1988.
  • إزالة الحدود والبوابات الوهمية بين ليبيا وتونس من جانب ومصر من جانب آخر في سنة 1988.
  • اتفاقية مراكش لاتحاد المغرب العربي في سنة 1989 باعتباره مرحلة أولية نحو الوحدة العربية الشاملة.
  • مشروع
    الاتحاد العربي المطروح على رؤساء وملوك الدول العربية والذي تضمن أن
    تكوِّن الأقطار العربية فيما بينها اتحادا تكون له الشخصية القانونية، كما
    يتمتع بالأهلية اللازمة لأداء مهامه في الأقطار.

الأعضاء ويكون تطويرا للجامعة العربية وتحويلها من اطار تنسيقى شكلى إلى اتحاد حقيقى بين بلدانها.

  1. مشروع الاتحاد العربي الأفريقي الذي يوحد العرب والافارقة في فضاء استراتيجى كبير يمنع التمزق والتشرذم العربى والتجزؤ والضياع بين كتل وفضاءات قارية مختلفة
نحو أفريقيا

القذافي في أحد قمم الإتحاد الأفريقي.


التوجه نحو أفريقيا ليس جديداً في فكر معمر القذافي بل أنه طالما ردد منذ بداية الثورة في 1969
شعارات أن أفريقيا للأفريقيين.. وأن لا حلف لأفريقيا إلا مع نفسها مؤكداً
على أهمية ودور القارة الأفريقية في عالم اليوم. وفي هذا الصدد لعبت الدول
الأفريقية دورا هاما في تليين موقف أميركا وبريطانيا في القبول بالشروط
الليبية بشأن قضية لوكربي وذلك باتخاذها قرارا في قمة واجادوجو لرؤساء دول
وحكومات منظمة الوحدة الأفريقية بكسر الحظر المفروض من مجلس الأمن الدولي
على ليبيا بحلول شهر سبتمبر من نفس العام الذي عقدت فيه القمة ما لم تستجب
الدولتان للشروط الليبية. ولعل هذا ما دعم توجهات معمّر القذافي الأفريقية
خاصة وأن الظروف الدولية قد شهدت العديد من المستجدات التي تدفع باتجاه
توحيد القارة فأسس في العام 1999 تجمع دول الساحل والصحراء الذي يضم الآن 23 دولة في عضويته، كما بذل معمّر القذافي عقب ذلك جهودا حثيثة لتطوير منظمة الوحدة الأفريقية وتحويلها إلى الإتحاد الأفريقي، وهو ما نجح فيه بالفعل في قمة سرت للقادة الأفارقة التي عقدت في 9 سبتمبر 1999 والمعروف ب9.9.1999 والتي صدر عنها إعلان سرت الشهير، كما فتح أبواب ليبيا على أفريقيا بصورة واسعة ليست عليها من قبل. ويسعى حاليا إلى قيام الولايات المتحدة الأفريقية

علاقاته بالغرب

القذافي ورئيس الوزراء الأسباني.


بدأت علاقات الزعيم الليبي مع الغرب بالصدام والتوتر بسبب تصريحات ومواقف
ونشاطات العقيد، التي تعتبرها القوى الغربية معادية لها وداعمة "للإرهاب
الدولي"، ووصل توتر العلاقات بين الطرفين ذروته حينما قامت الطائرات
الأميركية بقصف مقره صيف عام 1986، ولكنه نجا من الهجوم..[11]
وفي عام 1988 اتهمت الولايات المتحدة وبريطانيا الجماهيرية الليبية بتدبير
سقوط طائرة شركة الخطوط الجوية الأميركية بان أميركان فوق بلدة لوكربي عام
1988 في أسكتلندا، مما أدى إلى مقتل 259 راكبا إضافة إلى 11 شخصا من سكان
لوكربي. ففرضت الولايات المتحدة حصارا اقتصاديا على ليبيا في عام 1992 م.
لكن العلاقات بين الطرفين توطدت كثيرا خلال السنوات الأخيرة بعدما توصلت
ليبيا إلى تسوية لقضية لوكربي في أغسطس/آب 2003 دفعت ليبيا بموجبها تعويضات
بنحو 2.7 مليار دولار، وسلمت اثنين من مواطنيها المتهمين بالتفجير وهما
عبد الباسط المقرحي والأمين فحيمة للقضاء الأسكتلندي ليحاكمهما في هولندا،
فحكم على الأول بالمؤبد وبرأ ساحة الثاني، وفي عام 2009 تم ترحيل المقرحي
إلى ليبيا بسبب مرضه.
وتعززت علاقة القذافي بالغرب بعد أن فكك برنامجه النووي وسلم جميع الوثائق
والمعدات والمعلومات للولايات المتحدة الأميركية، كما تردد أنه قدم معطيات
ومعلومات وخرائط هامة وحساسة للأميركيين حول البرامج النووية لعدد من الدول
الإسلامية، ومنها معلومات حول ما يعرف بخلية العالم النووي الباكستاني عبد
القدير خان.
ونتيجة للسياسة الجديدة للقذافي قام مجلس الأمن في عام 2003 برفع العقوبات المفروضة على ليبيا

الأدوار الغامضة للقذافي في أفريقيا
بحكم القرب الجغرافي والإقليمي لعب نظام الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي
أدوارا علنية وأخرى وصفت بالخفية تجاه عدد كبير من الدول الأفريقية. سمتها
عدة جهات حملة الإرهاب الواسعة التي دبرها ويدبرها عبر غرب أفريقيا
وشرقها.
وترى تلك الجهات أن العلاقات التي تربط القذافي ببعض أكثر "الأنظمة
القمعية" في العالم والحركات المسلحة بالقارة قد بدأت في ثمانينات القرن
الماضي، عندما كان يُنظَر إليه على أنه واحد من أبرز التهديدات الإرهابية
في العالم بعدما استعان بأموال وعائدات النفط

حملات تدريبية

وعلى مدى عقود قام القذافي بتنظيم حملة تدريبية لأشخاص أصبحوا بعد ذلك
أمراء للحرب في كثير من دول أفريقيا، وهو الإرث الذي ترك المنطقة مصابة
بالشلل وفي حالة من عدم الاستقرار.
ففي "المركز الثوري العالمي" الخاص بالقذافي خلال ثمانينيات وتسعينيات
القرن المنصرم قامت مجموعة مختارة من طلاب السلطة والثروة حتى نجحت في
تشكيل شبكة قوية من خلال استمرارها في السلطة مثل رئيس بوركينا فاسو بليز
كومباوري، ورئيس تشاد إدريس ديبي، وقادة الحركة الشعبية بجنوب السودان.
لكن ذلك لم يمنع نجاح العقيد في سياساته الاستثمارية التي كان يقوم بها في
الأدغال الأفريقية مثل حالة أفريقيا الوسطى وحالة لوران كابيلا الذي وصلت
قواته إلى السلطة بجمهورية الكونغو الديمقراطية عام 1997 حينما سقط نظام
موبوتو سيسي سيكو.
وتدلل بعض الجهات بدور القذافي مع رئيس بوركينا فاسو كومباوري الذي اغتالت
قواته صديقه الرئيس توماس سانكارا عام 1987م لتمهيد الطريق أمامه للاستيلاء
على السلطة







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shoura.yoo7.com/
 
معمر القذافي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشوره :: الامور العامه :: الشخصيات-
انتقل الى: